مكملات الأكسجين بمستويات أعلى للمرضى المصابين بأمراض خطيرة: تأثيرات غير مؤكدة ولكنها قد تزيد من الوفيات والآثار السلبية

Added March 27, 2020

Citation: Barbateskovic M, Schjørring OL, Russo Krauss S, et al. Higher versus lower fraction of inspired oxygen or targets of arterial oxygenation for adults admitted to the intensive care unit. Cochrane Database of Systematic Reviews 2019; (11): CD012631.

ما هذا؟ ستزداد حدة المرض لدى بعض المصابين بمرض فيروس كوفيد-19 وسيعانون من ضيق في التنفس. قد يتم إعطاؤهم أكسجين إضافياً للتنفس، والذي يمكن توفيره عن طريق التهوية الميكانيكية في وحدة العناية المركزة. يحتاج الأطباء إلى تحديد كمية الأكسجين الإضافي الذي يجب استخدامه.

 في مراجعة كوكرين المنهجية هذه، بحث المؤلفون عن تجارب عشوائية للتأثيرات على مستويات مختلفة من الأكسجين التكميلي لمرضى وحدة العناية المركزة البالغين. لم يقيدوا بحثهم حسب التاريخ أو النوع أو لغة النشر وقاموا بالبحث في ديسمبر 2018. حددوا 10 دراسات (1458 مشاركاً). قامت جميع الدراسات بمقارنة كمية أكسجين أكثر مع كمية أكسجين أقل، ولكن باستخدام مستويات مختلفة جداً من مكملات الأكسجين.

ما ينجح لم تتم ملاحظة شيء.

ما لا ينجح: لم يلحظ شيء.

ما هو غير مؤكد: تأثير المستويات الأعلى من الأكسجين غير مؤكد، ولكن قد تزيد هذه المستويات الأعلى من معدل الوفيات والآثار السلبية.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share