قد يساعد التنفس الصناعي إيجابي الضغط وغير الباضِع في فِصَال المرضى عن التهوية الميكانيكية

Added April 2, 2020

Citation: Burns KE A, Meade M O, Premji A, Adhikari NKJ. Noninvasive positive-pressure ventilation as a weaning strategy for intubated adults with respiratory failure. Cochrane Database of Systematic Reviews 2013; (12): CD004127

ما هذا؟ سيُصاب بعض مرضى كوفيد-19 بفشل تنفسي وسيحتاجون للمساعدة في التنفس. ويمكن توفير هذه المساعدة عن طريق التنفس الميكانيكي (MV) في وحدة العناية المركزة (ICU)، إلا أن هذا قد يتسبب في مضاعفات. ويُستخدَم التنفس الصناعي إيجابي الضغط وغير الباضِع (NPPV) (كعن طريق قناع متصل بجهاز للتنفس الصناعي إيجابي الضغط) لمحاولة تقليل هذه المضاعفات من خلال المساعدة على فِصَال المرضى عن التنفس الميكانيكي.

وفي هذا الاستعراض المنهجي التي أجرته مؤسسة كوكرين، أجرى المؤلفون بحثًا عن تجارب عشوائية وشبه عشوائية قارنت النزع المبكر لأنبوب التنفس بالاستخدام الفوري للتنفس الصناعي إيجابي الضغط وغير الباضِع مقابل فِصَال التنفس الصناعي إيجابي الضغط والباضِع (IPPV) لدى البالغين المصابين بفشل تنفسي. ولم يتقيّد المؤلفون بلغة نشر وأجروا أبحاثهم في أيار/مايو 2013.  وحددوا 15 تجربة عشوائية وواحدة شبه عشوائية (المجموع: 994 مشاركًا). وكان ثلثا المرضى المشاركين في التجارب يعانون من فشل تنفسي بسبب داء انسداد الرئتين المزمن (COPD).

ما ينجح: يبدو أن التنفس الصناعي إيجابي الضغط وغير الباضِع يقلل من الوفيات، وإخفاق الفِصَال، والالتهاب الرئوي، وطول مدة البقاء في وحدة العناية المركزة والمستشفى، والمدة الإجمالية للتنفس وفغر الرُّغامَى ومعدلات إعادة التنبيب مقارنةً بالتنفس الصناعي إيجابي الضغط والباضِع. ومع ذلك، هذه النتائج هي في الأساس من التجارب التي تم إجراؤها على المرضى الذين يعانون من داء انسداد الرئتين المزمن

ما لا ينجح: لم يُلحَظ أي شيء.

ما هو غير مؤكد: لم يُلحَظ أي شيء.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share