فعالية تطبيق نظام فرز المرضى بواسطة الطبيب الاستشاري في تحسين أداء أقسام الطوارئ

Added June 7, 2020

Citation: Abdulwahid MA, Booth A, Kuczawski M, Mason SM. The impact of senior doctor assessment at triage on emergency department performance measures: systematic review and meta-analysis of comparative studies. Emergency Medicine Journal. 2016 Jul 1;33(7):504-13.

ماذا يتضمن؟ تُشكل جائحة كوفيد-19 ضغطًا على العاملين في مجال الرعاية الصحية. يمكن لتعيين طبيب استشاري على فرز المرضى ضمن أقسام حالات الطوارئ أن يكون وسيلة فعّالة لتعزيز مجموعة تدابير الأداء، مقارنةً بنظام الفرز بواسطة ممرّض أو ممرّضة واحد(ة).

في هذه المراجعة المنهجية، بحث المؤلفون عن دراسات مقارنة حول دور الطبيب الاستشاري في نظام الفرز ضمن أقسام حالات الطوارئ. اقتصرت أبحاثهم على المقالات المنشورة باللغة الإنجليزية، والتي أُجريت ما بين عامي 1994 و 2014. وتضمّنت 25 دراسة، 16 منها لدراسة منضبطة لما قبل وبعد التجربة و(2)تجربتين سريريتين خاضعتين للمراقبة و 3 دراسات فوجية و 4 تجارب عشوائية خاضعة مراقبة. وأجرى الباحثون 12 دراسة في الولايات المتحدة و 5 دراسات في أستراليا و(2)دراستين في كل من كندا والمملكة المتحدة و(1) دراسة واحدة في كل من هونج كونج وجمايكا وسنغافورة والسويد.

ما تم التوصل إليه:  إن نظام فرز المرضى بواسطة طبيب استشاري أدى إلى تقليل أوقات الانتظار، وانخفاض مدة الإقامة ونسبة المرضى المغادرين دون معاينة أو المغادرين قبل استكمال العلاج.

ما لا يجدي نفعًا: لم تُحدّد فائدة واضحة من نظام فرز المرضى بواسطة الطبيب الاستشاري فيما يخص رضى المرضى أو الفعالية من حيث التكلفة.

ما لم يُؤكّد: لم يتم التأكد من فعالية نظام الفرز هذا من حيث التكلفة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share