دمج الطب الصيني التقليدي بالغربي نتج عنه فوائد لمرضى متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد الوخيم (سارس)

Added April 18, 2020

Citation: Chen Y, Guo JJ, Healy DP, Zhan S. Effect of integrated traditional Chinese medicine and western medicine on the treatment of severe acute respiratory syndrome: A meta-analysis. Pharmacy Practice 2007;5(1):1-9

ماذا يتضمن؟ مثل كوفيد-19، متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد الوخيم (سارس) هو داء تنفسي حاد سببه فيروس تاجي. تم استخدام العلاج الذي دمج بين الطب الصيني التقليدي (TCM) والطب الغربي (WM) في علاج المرضى الذين يعانون من هذه الفيروسات التاجية المعروفة سابقا ويمكن اعتباره كعلاج لـ COVID-19.

في هذه المراجعة المنهجية، بحث المؤلفون عن تجارب معشاة وغير معشاة قارنت تأثيرات العلاج الدامج بين TCM / WM والعلاج المعتمد على WM وحده في علاج المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (SARS). واقتصر  بحثهم على المقالات التي نشرت باللغة الإنجليزية أو الصينية بين عامي 2002 و2006. قاموا ببحثهم في أغسطس 2006. حددوا 16 تجربة معشاة (866 مشاركًا) و 8 تجارب معشاة ذات شواهد (812 مشاركًا).

ما ثبت نجاحه: وُجد أن دمج كلا طرق العلاج الصينية التقليدية والغربية قد حسن من حالة بعض المرضى بشكل ملحوظ مقارنة بالاعتماد على الطب الغربي فقط، متضمنًا ذلك بما في ذلك حل لتسرب الرئة، تحليل الخلايا التائية CD4+، ومتوسط الاستخدام اليومي للكورتيكوستيرويدات والوقت لتخفيف الحمى. ولا توجد فروق كبيرة في معدل الوفيات أو معدل الشفاء.

نتائج أثبتت فشلها: لم يلاحظ شيء.

نتائج لم تثبت نجاحها من عدمه: لم يتم ملاحظة شيء.

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share