خدمات الصيادلة في عيادات الممارسة العامة

Added June 7, 2020

Citation: Tan E, Stewart K, Elliott R, et al. Pharmacist services provided in general practice clinics: a systematic review and meta-analysis. Research in Social and Administrative Pharmacy 2014; 10: 608-22

ما هذا؟ يشكل وباء كوفيد-19 ضغطاً هائلاً على خدمات الرعاية الصحية. قد توفر الأبحاث الحالية حول آثار الممارسات التعاونية بين الصيادلة والممارسين العامين معلومات مفيدة لصانعي السياسات، على سبيل المثال للسيطرة على عوامل الخطر للمضاعفات والنتائج السيئة لـ COVID-19، مثل أمراض القلب والسكري والسمنة تحسين نتائج المرضى.

في هذه المراجعة المنهجية، بحث المؤلفون عن تجارب معشاة لتأثير مواقع الصيدلة المشتركة في ممارسات الممارس العام والعمل التعاوني مع الممارسين العاملين. وقصروا بحثهم على الدراسات المنشورة باللغة الإنجليزية بين عام 1966 و 2013. شملوا 38 دراسة. تضمنت الدراسات مجموعات معينة من المرضى (على سبيل المثال، المرضى الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية) (29 دراسة) أو مجموعات أكبر من المرضى(9). لم يقم المراجعون بتقييم اليقين (الجودة) للأدلة رسميًا، لكنهم قاموا بخطر تقييم التحيز لكل تجربة.

تم العثور عليه:ارتبط تقديم الخدمات الصيدلانية في الممارسة العامة بتحسينات في ضغط الدم، والتحكم في جلوكوز الدم، ومستويات الكوليسترول، وعشرات مخاطر القلب والأوعية الدموية، مقارنة بالرعاية المعتادة.

يبدو أن تدخلات الصيادلة في الممارسة العامة تعمل على تحسين جودة وملاءمة الوصفات الطبية.

تم الإبلاغ عن أي تأثير من التدخلات الصيدلانية في الممارسة العامة على الأعراض، ونوعية الحياة، ورضا المرضى والتكاليف الطبية.

الفعالية من حيث التكلفة، والآثار الصحية على المدى الطويل، وجدوى الخدمات الصيدلانية المشتركة في الممارسة العامة غير مؤكدة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share