تقديم خدمات الرعاية الصحية عن بُعد قد يقلل من معدل دخول المتشفيات ومدة الإقامة فيها

Added May 7, 2020

Citation: Kalankesh LR, Pourasghar F, Nicholson L, et al. Effect of telehealth interventions on hospitalization indicators: a systematic review. Perspectives in Health Information Management 2016; 13: 1

ماذا يتضمن؟ تُشكل جائحة كوفيد-19 ضغطاً هائلاً على خدمات القطاع الصحي. يمكن للبحوث القائمة على دراسة تأثير الرعاية الصحية عن بُعد توفير معلومات تساعد بهذا الصدد.

في هذه المراجعة المنهجية، بحث المؤلفون عن دراسات تُقيم تأثير الأنواع المختلفة من الرعاية الصحية عن بُعد (مثل المكالمات الهاتفية والتواصل بالفيديو وما إلى ذلك) على دخول المستشفيات ومدة الإقامة فيها. واقتصروا في بحثهم على المقالات المنشورة باللغة الإنجليزية و الصادرة بين يناير/كانون الثاني 2005 و نوفمبر/تشرين الثاني 2013. وقد شملت 22 دراسة (إجمالي: 19086 مشاركاً)، بما في ذلك 14 دراسة عشوائية و 8 دراسات رصدية.

ما تم التوصل إليه: قد تقلل خدمات الرعاية الصحية عن بُعد من دخول المستشفيات ومدة الإقامة فيها.

إن تقديم الرعاية الصحية عن بُعد قد يشكل حلاً فعالاً في توفير الرعاية اللازمة للمرضى المصابين بأمراض مزمنة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share