تساهم برامج التحويل النقدي في زيادة معدلات الالتحاق بالمدارس في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل

Added May 7, 2020

Citation: Baird S, Ferreira FH, Özler B, et al. Relative effectiveness of conditional and unconditional cash transfers for schooling outcomes in developing countries: a systematic review. Campbell Systematic reviews 2013; 9(1): 1-124

ماذا يتضمن تقوم العديد من الدول بتبني ودراسة برامج التحويل النقدي إلى الأسر التي تعرضت لخسائر في دخلها نتيجة انتشار وباء كوفيد-19. في الوقت الحالي تفيد البحوث القائمة حول تأثيرات هذه البرامج في تزويد السياسات بالمعلومات اللازمة.

في هذه المراجعة المنهجية التابعة لمؤسسة كامبل، بحث المؤلفون عن دراسات تقارن فعالية برامج التحويل النقدي المشروط والغير مشروط و تأثيرها على نتائج التعليم في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل. واقتصروا في بحثهم على المقالات المنشورة منذ عام 1997 وقاموا بآخر هذه الأبحاث في أبريل/ نيسان 2012. وقد شملت 35 دراسة، قيّمت برامج التحويل النقدي الغير مشروط (5 دراسات)، و برامج التحويل النقدي المشروط (26 دراسة)، أو قارنت بين هذين البرنامجين (4 دراسات).

ما ثبُت فاعليته: إن برامج التحويل النقدي المشروطة و الغير مشروطة تزيد من فرصة الالتحاق بالمدارس في الدول المنخفضة و المتوسطة الدخل مقارنةً بحالات عدم تبني اي برنامج.

كان لبرامج التحويل النقدي تأثيراٌ اكبر على الالتحاق بالمدارس في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل حين تم فرض وتنفيذ الشروط بصرامة.

قد يكون لبرامج التحويل النقدي المشروط تأثيراً أكثر فاعلية على الالتحاق والحضور بالمدارس في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل إذا ما قورنت ببرامج التحويل النقدي الغير مشروطة.

نتائج أثبتت فشلها: لم يلاحظ شيء.

ماهو غير مؤكد: لم يتم التأكد من الآثار طويلة الأمد لبرامج التحويل النقدي المشروطة و الغير مشروطة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share