تدخلات بوساطة المعلّم لدعم الصحة النفسية للأطفال بعد وقوع كارثة

Added August 10, 2020

Citation: Coombe J, Mackenzie L, Munro R, et al. Teacher-mediated interventions to support child mental health following a disaster: a systematic review. PLoS currents disasters. 2015 Dec 8;7.

ما المضمون؟ يضع وباء كوفيد-١٩ اجهادًا على الصحة النفسيّة للأطفال. و قد تزوّد الأبحاث القائمة حول التدخلات العلاجية من قبل المعلّم لدعم الصحة النفسيّة للأطفال بعد الكوارث معلومات مفيدة لاصحاب القرار.

في المراجعة المنهجية هذه، بحث المؤلّفون عن دراسات حول آثار التدخلات العلاجية من قبل المعلّم لدعم شفاء الأطفال والمراهقين بعد كارثة طبيعية أو كارثة من صنع الإنسان. اضافةً الى ذلك، قيّدوا بحثهم بالمقالات المنشورة باللغة الإنجليزية وقاموا بالبحث في كانون الثاني ٢٠١٥. و لقد أدرجوا ٢٠ دراسة تقدّم تقريرًا عن ١٨ حالة تدخّل منفصلة.

ما هو مجدٍ: تملك التدخلّات المدرسيّة بوساطة المعلّمين فوائد قصيرة الأمد على الأعراض النفسيّة والأداء الأكاديمي لدى الطّلاب، وعلى الفعاليّة الذاتيّة الشخصيّة والمهنيّة للمعلمين بعد وقوع كارثة.   

ما هو غير مجدٍ: لا شيء مذكور.   

ما هو غير مؤكّد: الآثار طويلة الأمد للتدخلات بوساطة المعلم غير مؤكّدة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share