تجارب الأطفال من إقامة إحدى الوالدين في وحدة العناية المركزة

Added July 27, 2020

Citation: MacEachnie LH, Larsen HB, Egerod I. Children’s and young people’s experiences of a parent’s critical illness and admission to the intensive care unit: A qualitative meta-synthesis. Journal of Clinical Nursing. 2018 Aug;27(15-16):2923-32.

ما هذا؟ ستزداد حالة بعض المصابين بكوفيد-19سوءا، وسيحتاجون إلى العلاج في وحدة العناية المركزة (ICU). وقد توفر الأبحاث الحالية معلوماتََا مفيدةََ لصانعي السياسات حول العبء النفسي والاجتماعي على الأطفال و الشبابنتيجة إقامة الوالدين في وحدة العناية المركزة.

في هذا التأليف ذي الأدلة النوعية، بحث المؤلفون عن دراسات وصفية حول تجربة الأطفال (<18 عامًا) أثناء إقامة إحدى الوالدين في وحدة العناية المركزة. وتقيدوا في بحثهم عن دراسات على مقالات منشورة باللغة الإنجليزية بين عامي 2006 و 2016. و أدرجوا في البحث المجرى 6 دراسات: دراستين من أُسْكُتْلَنْدَا و دراستين من السويد و دراستين من الولايات المتحدة الأمريكية.

ما تم اكتشافه:  إنّ إقامة إحدى الوالدين في وحدة العناية المركزة بسسب حالة مرضية حرجة تجربة قاسية وغير مألوفة لدى الأطفال، و تؤدي إلى خلق مشاعر بانعدام الأمان وعدم اليقين حول علاقة الرابكة بين الوالدين والطفل.

وغالبًا ما يتناسى أنّ الأطفال هم أفراد أسرة مقريبين من المريض، وذلك بجعلهم يشعرون بأنه تم تجاهلهم وإقصائهم من رعاية الوالدين؛ فيحسّون بالحزن والعجز والوحدة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share