الملاحظات العامّة حول التّدخّلات الجسديّة لتقليل انتقال عدوى الالتهابات التّنفسيّة

Added April 29, 2020

Citation: Teasdale E, Santer M, Geraghty AWA, Little P, Yardley L. Public perceptions of non-pharmaceutical interventions for reducing transmission of respiratory infection: systematic review and synthesis of qualitative studies. BMC Public Health 2014; 14: 589

ما هذا؟ تُستُخدم التّدخّلات الجسديّة (كالعزل أو التّباعد الاجتماعي والتّدابير الحماية الشّخصيّة متضمّنةً صحّة الجهاز التّنفسيّ ونظافة اليدين والأقنعة) لحدّ أو تقليل انتشار كوفيد-19. من الضّروريّ فهم التصورات العامّة حول هذه التّدخّلات.

في هذه المراجعة المنهجيّة، بحث المؤلف عن أبحاثٍ نوعيّةٍ حول الملاحظات العامّة للتّدخّلات الجسديّة من أجل الحدّ من انتقال العدوى التّنفسيّة. لم يقيدوا بحثهم بتاريخٍ أو لغة نشرٍ محدّدة وأنهوا بحثهم في فبراير 2013. تضمّن 16 دراسةً (1022 مشاركاً)، منها دراسة واحدة في أستراليا ودراسة في بنغلادش ودراسة في كندا وأخرى في هونج كونج وأخرى في أسبانيا ودراسة في هولّندا ودراسة أخرى في نيوزيلّندا وستّ دراسات في المملكة المتحدّة وأربع دراسات في الولايات المتّحدة الأميركيّة.

ما تم اكتشافه: وجد الأشخاص أنّ صحّة الجهاز التّنفسيّ ونظافة اليدين هي إجراءاتٍ مألوفةٍ وتنم عن المسؤولية اجتماعيّاً.

كان للناس وجهتا نظرٍ متناقضتان بشأن تبنّي سلوكيّات العزلة والتّباعد الشّخصيّ في بعض السّياقات وذلك بسبب تأثيرها السّلبي الملموس واحتمال جذب الانتباه لوصمة العار الاجتماعيّة.

شملت الحواجز الملموسة والشّائعة الاعتقاد بانتقال العدوى وقابليّة الإصابة الشّخصيّة بالعدوى التّنفسيّة والمخاوف بشأن التّشخيص الذّاتي فيما يخصّ التهابات الجهاز التّنفسيّ النّاشئة.

ما هو غير مؤكد: أجريت معظم دراسات المراجعة في دولٍ ذات دخلٍ مرتفعٍ، ولذا لم تُؤكّد الملاحظات العامّة حول التّدخّلات الجسديّة الهادفة لتقليل انتقال العدوى التنفسيّة في الدّول ذات الدّخل المتوسّط والدّخل المنخفض.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share