المراقبة عن بعد لمرضى قصور القلب

Added June 30, 2020

Citation: Bashi N, Karunanithi M, Fatehi F, et al. Remote monitoring of patients with heart failure: an overview of systematic reviews. Journal of medical Internet research. 2017;19(1):e18.

ما هذا؟ تسببت جائحة كوفيد-١٩ بضغوط على خدمات الرعاية الصحية والعاملين في مجال الرعاية الصحية والمرضى.  قد توفر الأبحاث الحالية حول مراقبة المريض عن بعد لحالات مثل قصور القلب، معلومات مفيدة لصانعي السياسات.

في هذه النظرة العامة على المراجعات المنهجية، بحث المؤلفون عن المراجعات المنهجية التي قيمت آثار مراقبة المريض عن بعد للمرضى الذين يعانون من قصور القلب.  وقصروا عمليات البحث على المقالات المنشورة باللغة الإنجليزية منذ عام 2005 وأجروا البحث في عام 2015.  شملت 19 مراجعة منهجية.

ما ثبتت جدواه:يبدو أن المراقبة عن بعد والرعاية الصحية عن بعد في المنزل فعّالة بنفس القدر في الحد من إعادة مرضى قصور القلب إلى المستشفى وتقليل عدد الوفيات.

ما الذي لم تثبت جدواه: لا يبدو أن تدخلات الخدمات الصحية عن بُعد لها أي تأثير على المعرفة والرعاية الذاتية.

ما هو غير مؤكد:   في وقت هذه المراجعة، كانت آثار مؤتمرات الفيديو أو المراقبة القائمة على الهاتف المحمول على المرضى الذين يعانون من قصور القلب غير مؤكدة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share