التوتر والقلق والاكتئاب خلال جائحةكوفيد -19 (تم البحث في مايو 2020)

Added September 15, 2020

Citation: Salari N, Hosseinian-Far A, Jalali R et al. Prevalence of stress, anxiety, depression among the general population during the COVID-19 pandemic: a systematic review and meta-analysis. Globalization and Health. 2020;16:57.

ما هذا؟ قد يعاني بعض الأشخاص من التوتر والقلق والاكتئاب أثناء انتشار جائحة كوفيد-19.

في هذه المراجعة السريعة، بحث المؤلفون عن دراسات قائمة على الملاحظة حول انتشار التوتر والقلق والاكتئاب بين عامة السكان. لم يقيدوا عمليات البحث حسب تاريخ النشر وأجروا البحث في مايو 2020. شملت 17 دراسة عرضية من الصين (8 دراسات)، والهند (1)، وإيران (1)، والعراق (1)، وإيطاليا (1)، واليابان (1)، ونيبال (1)، ونيجيريا (1)، وإسبانيا (1)، والمملكة المتحدة (1). 

ما تم العثور عليه: في وقت إجراء هذه المراجعة، أظهر التحليل المعقب للدراسات المشمولة أنه خلال جائحة كوفيد -19، كان انتشار التوتر بين عموم السكان حوالي 30٪، وكان القلق 32٪ والاكتئاب كان 34٪.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share