التدخلات لإحتواء إنتقال جائحة الأنفلونزا:

Added April 22, 2020

Citation: Saunders-Hastings P, Reisman J, Krewski D. Assessing the state of knowledge regarding the effectiveness of interventions to contain pandemic influenza transmission: a systematic review and narrative synthesis. PLOS One 2016; 11(12): e0168262

ما هذا؟ ومن المرجح إستخدام مجموعة متنوعة من التدخلات للحد من أثر جائحة كوفيد-19. قد تساعد أدلة التدخلات التي استُخدمت للحد من إنتقال جائحة الأنفلونزا والعدوى في تطوير إستراتيجيات من أجل إدارة كوفيد-19.

في هذه النظرة المنهجية والأطروحات السردية، بحث المؤلفون عن المراجعات المنهجية والتحليلات الوصفية القائمة التي تدرس آثار التدخلات الصيدلانية وغير الصيدلانية في إحتواء إنتقال الأنفلونزا الجائحة. لم يقيّدوا بحثهم بنوع أو تاريخ أو لغة النشر وقاموا ببحثهم في يوليو/أيلول 2016. وضمّنوا 17 مراجعة، وترد أدناه النتائج التي قد تكون أكثر ملائمة مع كوفيد-19.

ما يصلُح: إرتداء قناع الوجه بالتزامن مع نظافة اليدين يقلل من العدوى مقارنة بنظافة اليدين وحدها أثناء جائحة الأنفلونزا.

إغلاق المدارس أدى إلى الحد من الاحتكاك بالمصابين أثناء جائحة الأنفلونزا.

الوقاية المضادة للفيروسات و  العلاج المضاد للفيروسات التي تم تلقيها في غضون 48 ساعة من ظهور الأعراض  كان لها بعض الفوائد مقارنة مع عدم وجود علاج، خلال جائحة الأنفلونزا.

ما لا يصلُح: العلاج بالكورتيكوستيرويد لم تظهر أي فائدة من استخدامه لعلاج إصابات الرئة الحادة واحتواء زيادة العدوى بشكل كبير في المستشفيات والوفيات أثناء جائحة الأنفلونزا.

ما لم يُؤكد:  تظلُّ آثار  عدد من التدخلات غير الدوائية  (بما في ذلك تدابير مراقبة الحدود) غير مؤكدة أثناء جائحة الأنفلونزا، بسبب عدم وجود أدلة عالية الجودة.

لا توجد أدلة كافية لتحديد آثار  أوكسجين الغشاء خارج الجسم  بشأن الفشل التنفسي المرتبط بالأنفلونزا  أثناء جائحة الأنفلونز

.

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share