التدخلات التي يسهلها المرضى من أجل تحسين أداء العاملين في الرعاية الصحية

Added April 30, 2020

Citation: Fonhus M, Dalsbo T, Johansen M, et al. Patient-mediated interventions to improve professional practice. Cochrane Database of Systematic Reviews 2018; (9): CD012472

ما هذا؟ يضغط كوفيد-19 ضغطاً هائلاً على عمال الرعاية الصحية، لكن المحافظة على جودة الرعاية وسلامة المرضى هما الأهم.  لذلك، من الأهمية بمكان أن نفهم كيفية تأثير التدخلات التي يُسهلها المرضى على ممارسة الرعاية الصحية.

في مراجعة كوكرين المنهجية هذه، بحث المؤلفون عن تجارب عشوائية توضح تأثير تدخلات المرضى على أداء العاملين في الرعاية الصحية. لم يقيّدوا بحثهم بتاريخ أو لغة نشر وأجروا بحثهم في أغسطس 2018. وضمّنوا في بحثهم 15 تجربة فردية عشوائية و10 دراسات جماعية عشوائية (العدد الإجمالي: 12268 مريضا) وقاموا أيضًا بتحديد تجربتين اثنتين قيد التنفيذ.

ما ينجح: يحتمل أن تؤدي المعلومات الصحية بخصوص التدخلات التي يبلغ عنها المرضى إلى تحسين جودة خدمات الرعاية الصحية.

ويحتمل أن تؤدي تدخلات تعلم المريض إلى تحسين جودة خدمات الرعاية الصحية.

ما لا ينجح: ليس لتدخلات مساعدة المريض على اتخاذ القرار أثر أو يظل أثرها قليلاً على التزام العاملين في الرعاية الصحية بشأن الممارسة الطبية التي ينبغي اتباعها.

ما هو غير مؤكد: من غير المؤكد تأثير ردود فعل المريض حول الممارسة الطبية، والمرضى الذين هم أعضاء في اللجان أو المجالس، أو التدريب على يد المريض أو مستوى التعليم لدى العاملين في الرعاية الصحية.

في كل التدخلات التي يسلها المريض، تكون التأثيرات على الأحداث العكسية والنتائج الصحية التي يرجوها المريض ورضا المريض واستخدام الموارد أموراً غيري مؤكدة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share