استخدام التطبيب عن بُعد في وحدة الطوارئ

Added May 29, 2020

Citation: Ward MM, Jaana M, Natafgi N. Systematic review of telemedicine applications in emergency rooms. International Journal of Medical Informatics 2015; 84: 601

Free to view: No

ماذا هذا؟ تُشكل جائحة كوفيد-19 ضغطاً هائلاً على أنظمة الرعاية الصحية. قد توفر الدراسات القائمة على استخدام تطبيقات التطبيب عن بُعد في غرف الطوارئ معلومات لمساعدة واضعي السياسات في هذا الصدد.

في هذه المراجعة المنهجية، بحث المؤلفون عن الدراسات التي تقيّم الجودة التقنية، وتصورات المستخدم، والنتائج الطبية لتطبيقات الطوارئ عن بعد مثل الاتصال الصوتي والمرئي المتزامن لوصل الأطباء مع وحدة الطوارئ أو لربط وحدة الطوارئ في المستشفيات الصغيرة مع الأخصائيين من الأطباء عن بعد أو أقسام الطوارئ بمصادر أفضل. واقتصروا في أبحاثهم على المقالات المنشورة قبل تاريخ سبتمبر/أيلول 2013. وقد شملت 38 مقالة، تضمنت مواضيع التطبيب عن بُعد للمرضى الذين يأتون إلى وحدة الطوارئ (11 دراسة)، وعيادات المعالجة الطفيفة للمرضى الذين يعانون من حالات بسيطة (8 دراسات)، واستخدام التطبيب عن بُعد لوصل مقدمي الخدمات الصحية في وحدة الطوارئ بالأخصائيين من الأطباء لغرض الاستشارة (19 دراسة).

ما عُثر عليه: لقد كانت جودة الصورة والاجتماعات المنعقدة من خلال تطبيقات التطبيب عن بُعد والتي استخدمت في حالات الطوارئ جيدة.

كان رضا المرضى والأطباء عن تطبيقات التطبيب عن بُعد في رعاية حالات الطوارئ مرتفعًا وبالنسبة للنتائج الطبية فقد كانت مماثلة لتلك التي سُجلت في الممارسة الروتينية.

وأثناء وقت المراجعة، وعلى الرغم من أن تطبيقات الطوارئ عن بعد بدت قادرة على تلبية احتياجات المستشفيات في المناطق الصغيرة والريفية التي تتطلب رعاية طارئة ومتخصصة لحالات نادرة، إلا أن فعاليتها على المستشفيات الحضرية ذات أقسام الطوارئ المكتظة مازالت غير مؤكدة.

Share