استخدام ادوات العناية ابلأسنان بدلاً من أطباء الأسنان: الآثار غير مؤكدة

Added June 30, 2020

Citation: Dyer TA, Brocklehurst P, Glenny AM, et al. Dental auxiliaries for dental care traditionally provided by dentists. Cochrane Database of Systematic Reviews. 2014;(8):CD010076.

ماذا يتضمن؟ تشكل جائحة كوفيد-19 ضغطاً هائلاً على خدمات الرعاية الصحية. قد توفر الأبحاث الحالية حول تفويض رعاية صحة الفم لادوات العناية بالأسنان معلومات مفيدة لصانعي القرار.

في هذه المراجعة لمنظمة كوكرين، بحث المؤلفون عن دراسات مقارنة لفعالية تأثير ادوات العناية بالأسنان في توفير الرعاية التي يقدمها تقليديًا أطباء الأسنان. لم يقتصروا البحث حسب اللغة أو تاريخ النشر، وقاموا بالبحث في نوفمبر 2013. شملت ثلاث تجارب عشوائية، تجربة واحدة عشوائية عنقودية ودراسة واحدة غير عشوائية؛ من كندا (دراسة واحدة) وجامبيا (1) وسنغافورة (1) والولايات المتحدة الأمريكية (2). تم تصنيف الدراسات على أنها منخفضة الجودة مع ارتفاع مخاطر التحيز من قبل المراجعين.

ما تم اكتشافه:الفعالية النسبية والفعالية من حيث التكلفة والسلامة لاستخدام ادوات العناية بالأسنان بدلاً من أطباء الأسنان غير مؤكدة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Share